الشيخ محمد امين الزعبي
بسم الله الرحمن الرحيم
أهلا وسهلا بكم في منتدى الشيخ محمد أمين الزعبي

الشيخ محمد امين الزعبي

خطب دينية -صوتيات- فتاوى - تفسير وشرح القرآن الكريم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 (باب ما يقوله إذا هاجت الريح)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الزعبي
المدير العام للموقع


المساهمات : 662
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: (باب ما يقوله إذا هاجت الريح)    الخميس ديسمبر 26, 2013 3:27 am

(باب ما يقوله إذا هاجت الريح)
روينا في " صحيح مسلم " عن عائشة رضي الله عنها ، قالت : كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا عصفت الريح قال : " اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها ، وخير ما أرسلت به ، وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها وشر ما أرسلت به ".
وروينا في " سنن أبي داود ، وابن ماجه ، بإسناد حسن ، عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " الريح من روح الله تعالى ، تأتي بالرحمة ، وتأتي بالعذاب ، فإذا رأيتموها فلا تسبوها ، وسلوا الله خيرها ، واستعيذوا بالله من شرها ".
قلت : قوله صلى الله عليه وسلم : " من روح الله " ، هو بفتح الراء ، قال العلماء : أي : من رحمة الله بعباده.
وروينا في سنن أبي داود ، والنسائي ، وابن ماجه ، عن عائشة رضي الله عنها ، أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا رأى ناشئا في أفق السماء ، ترك العمل وإن كان في الصلاة ، ثم يقول : " اللهم إني أعوذ بك من شرها " ، فإن مطر قال : " اللهم صيبا هنيئا ".
وهو حديث صحيح ، صححه الحافظ وغيره.
قلت : ناشئا ، بهمز آخره ، أي : سحابا لم يتكامل اجتماعه.
والصيب بكسر الياء المثناة تحت المشددة : وهو المطر الكثير ، وقيل : المطر الذي يجري ماؤه ، وهو منصوب بفعل محذوف : أي : أسألك صيبا ، أو اجعله صيبا.
وروينا في كتاب الترمذي وغيره ، عن أبي بن كعب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تسبوا الريح ، فإن رأيتم ما تكرهون فقولوا : اللهم إنا نسألك من خير هذه الريح ، وخير ما فيها ، وخير ما أمرت به ، ونعوذ بك من شر هذه الريح وشر ما فيها وشر ما أمرت به " قال الترمذي : حديث حسن صحيح.
قال : وفي الباب عن عائشة ، وأبي هريرة ، وعثمان بن أبي العاص ، وأنس ، وابن عباس ، وجابر.
وروينا بالإسناد الصحيح في كتاب ابن السني ، عن سلمة بن الأكوع رضي الله عنه ، قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اشتدت الريح يقول : " اللهم لقحا لا عقيما ".
قلت : لقحا : أي : حاملا للماء كاللقحة من الإبل.
والعقيم : التي لا ماء فيها كالعقيم من الحيوان : لا ولد فيها.
وروينا فيه عن أنس بن مالك ، وجابر بن عبد الله ، رضي الله عنهم ، عن
رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إذا وقعت كبيرة ، أو هاجت ريح عظيمة ، فعليكم بالتكبير ، فإنه يجلو العجاج الأسود ".
وروى الإمام الشافعي رحمه الله في كتابه " الأم " بإسناده ، عن ابن عباس رضي الله عنهما ، قال : ما هبت الريح إلا جثا النبي صلى الله عليه وسلم على ركبتيه وقال : " اللهم اجعلها رحمة ولا تجعلها عذابا ، اللهم اجعلها رياحا ولا تجعلها ريحا ".
قال ابن عباس : في كتاب الله تعالى : (إنا أرسلنا عليهم ريحا صرصرا) [ فصلت: 16 ]
و (أرسلنا عليهم الريح العقيم) [ الذاريات : 41 ]
وقال تعالى : (وأرسلنا الرياح لواقح) [ الحجر : 22 ]
وقال سبحانه : (ومن آياته أن يرسل الرياح مبشرات) [ الروم : 46 ].
وذكر الشافعي رحمه الله حديثا منقطعا ، عن رجل ، أنه شكا إلى النبي صلى الله عليه وسلم الفقر ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لعلك تسب الريح ".
قال الشافعي رحمه الله : لا ينبغي لأحد أن يسب الرياح ، فإنها خلق لله تعالى مطيع ، وجند من أجناده ، يجعلها رحمة ونقمة إذا شاء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mohamadalzabe.megabb.com
 
(باب ما يقوله إذا هاجت الريح)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ محمد امين الزعبي :: خطب دينية-
انتقل الى: