الشيخ محمد امين الزعبي
بسم الله الرحمن الرحيم
أهلا وسهلا بكم في منتدى الشيخ محمد أمين الزعبي

الشيخ محمد امين الزعبي

خطب دينية -صوتيات- فتاوى - تفسير وشرح القرآن الكريم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأذكار النووية لو أكره الكفار مسلما على كلمة الكفر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الزعبي
المدير العام للموقع


عدد المساهمات : 579
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: الأذكار النووية لو أكره الكفار مسلما على كلمة الكفر    الإثنين أكتوبر 31, 2016 9:54 pm


الأذكار النووية
ليحيى بن شرف النووي رحمه الله تعالى.
لو أكره الكفار مسلما على كلمة الكفر
فصل :
لو أكره الكفار مسلما على كلمة الكفر ، فقالها وقلبه مطمئن بالإيمان ، لم يكفر بنص القرآن وإجماع المسلمين ، وهل الأفضل أن يتكلم بها ليصون نفسه من القتل ؟ فيه خمسة أوجه لاصحابنا.
الصحيح : أن الأفضل أن يصبر للقتل ولا يتكلم بالكفر ، ودلائله من الأحاديث الصحيحة ، وفعل الصحابة رضي الله عنهم مشهورة.
والثاني : الأفضل أن يتكلم ليصون نفسه من القتل.
والثالث : إن كان في بقائه مصلحة للمسلمين ، بأن كان يرجو النكاية في العدو ، أو القيام بأحكام الشرع ، فالأفضل أن يتكلم بها ، وإن لم يكن كذلك ، فالصبر على القتل أفضل.
والرابع : إن كان من العلماء ونحوهم ممن يقتدى بهم ، فالأفضل الصبر لئلا يغتر به العوام.
والخامس : أنه يجب عليه التكلم ، لقول الله تعالى : (ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة) [ البقرة : 195 ] وهذا الوجه ضعيف جدا.
وَصَـلـَّى اللهُ عَـلـَى سَيـِّدِنـَا مُحَمَّدٍ النـَّبـِيّ الأمِيِّ وَعَلى آلِهِ وَصَحْبـِهِ وَسَـلـَّمَ ومن استن بسنته الى يوم الدين .

الأذكار النووية
ليحيى بن شرف النووي رحمه الله تعالى.

فصل : لو أكره المسلم كافرا على الإسلام فنطق بالشهادتين ، فإن كان الكافر حربيا ، صح إسلامه ، لانه إكراه بحق ، وإن كان ذميا ، لم يصر مسلما ، لانا التزمنا الكف عنه ، فإكراهه بغير حق ، وفيه قول ضعيف أنه يصير مسلما ، لانه أمره بالحق.
الأذكار النووية
ليحيى بن شرف النووي رحمه الله تعالى.
إذا نطق الكافر بالشهادتين
فصل : إذا نطق الكافر بالشهادتين بغير إكراه ، فإن كان على سبيل الحكاية ، بأن قال : سمعت زيدا يقول : لا إله إلا الله محمد رسول الله ، لم يحكم بإسلامه ، وإن نطق بهما بعد استدعاء مسلم بأن قال له مسلم : قل : لا إله إلا الله محمد رسول الله ، فقالهما ، صار مسلما ، وإن قالهما ابتداء لا حكاية ولا باستدعاء ، فالمذهب الصحيح المشهور الذي عليه جمهور أصحابنا أنه يصير مسلما ، وقيل لا يصير لاحتمال الحكاية.
وَصَـلـَّى اللهُ عَـلـَى سَيـِّدِنـَا مُحَمَّدٍ النـَّبـِيّ الأمِيِّ وَعَلى آلِهِ وَصَحْبـِهِ وَسَـلـَّمَ ومن استن بسنته الى يوم الدين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mohamadalzabe.megabb.com
 
الأذكار النووية لو أكره الكفار مسلما على كلمة الكفر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ محمد امين الزعبي :: خطب دينية-
انتقل الى: